كيف تنشئ سيرة ذاتية مميزة؟

 

سأتحدث هنا عن أربعة محاور أساسية في السيرة الذاتية، وهي:

محتويات وعناصر، طُرق الكتابة، نصائح لمحتوى مميز، أخطاء شائعة، ثم أختم بـ قوالب السيرة الذاتية.

 

فلسفتي في معنى السيرة الذاتية: السيرة في نظري هي بوابتك للعبور إلى المقابلات الوظيفية وزيادة فرصتك للحصول على ما تريد ومرآتك التي تعكس شخصتك، مهاراتك، مؤهلاتك، وخبراتك.

 

  • المحور الأول: محتويات وعناصر السيرة الذاتية وترتيبها.

أي من ماذا تتكون السيرة؟ أو ما هي محتويات السيرة الذاتية، أو عناصر السيرة الذاتية؟ وما هو الترتيب الأشهر لعرضها؟ تتكون من عناصر أساسية لابد من توافرها في كل السير الذاتية وعناصر أخرى اختيارية.

أولاً: العناصر الأساسية:

يجب أن تحتوي السيرة الذاتية على العناصر التالية:

1. الاسم

يكون ثلاثي، في أعلى الصفحة، بخط عريض وبارز.

2. البيانات الشخصية

-الجنسية، -العنوان: (المدينة-الدولة)، -سنة الميلاد، -الحالة الاجتماعية (اختياري).

3. بيانات التواصل

رقم الجوال (لابد أن يكون يعمل ومتابع من قبل المتقدم).

البريد الإلكتروني (لابد أن يكون رسمي يحتوي على اسم الشخص).

لينكد إن (اختياري).

ملحوظة: يمكن أن تدمج هذه الفقرة ضمن الفقرة السابقة فتكون بيانات التواصل مع البيانات الشخصية بالترتيب المذكور.

4. المؤهلات العلمية -أو- التعليم

يشترط هنا أن تبدأ بالمؤهل الأخير (الأحدث) ثم الذي يسبقه (الأقدم) وهكذا.

ويذكر المؤهل هكذا: التخصص، الكلية، الجامعة، المعدل أو التقدير، سنة التخرج.

5. الخبرات

يشترط هنا كذلك أن تبدأ بالخبرة الأخيرة (الأحدث) ثم التي تسبقها (الأقدم) وهكذا.

وتذكر هكذا: المسمى الوظيفي، وتدرج تحته أو بجانبه البيانات التالية: الجهة التي عملت بها ومدة العمل والسنة أو السنوات مثلاً: محاسب، شركة سابك، سنتين، في الفترة ما بين 2016-2018م.

وهنا يتاح لك تحت كل خبرة بشكل اختياري وضع المهام والإنجازات التي قمت بها واللجان التي انضممت لها لإبراز البرمجيات أو الآليات أو التقنيات أو المواد أو المستندات التي قمت بالعمل عليها واحترافها.

ملحوظة: يتاح لحديثي التخرج وضع التدريب كخبرة بالطريقة السابقة.

6. الدورات التدريبية

كذلك يشترط هنا أن تبدأ بالدورات الأخيرة (الأحدث) ثم الذي يسبقها (الأقدم) وهكذا.

ويفضل إذا كانت دوراتك متنوعة وعديدة أن تقسمها إلى دورات تطوير ذات ودورات تخصصية ويتاح كذلك أن تكون متتالية دون تقسيم.

يذكر لكل دورة بسطر مستقل: عنوان الدورة، المكان، المدة، التاريخ.

7. المهارات

سواء كانت شخصية (التواصل-العمل ضمن الفريق-العمل تحت الضغط وإدارة الوقت…الخ).

أو مهنية وحرفية (إتقان برمجيات معينة-إتقان التعامل مع الحاسب- إعداد التقارير- إعداد الأبحاث…الخ).

8. اللغات

العربية (الأم)

الإنجليزية (مبتدئ – متوسط – متقدم) تختار أحد هذه التصنيفات بحسب معرفتك باللغة.

إن كنت قد حصلت على درجة في الآيلتس أو التوفل بإمكانك وضعها بالمؤهلات وليس باللغات لأنها تعتبر شهادة ولها معدل.

ثانياً: العناصر الاختيارية:

هناك عناصر اختيارية للمتقدم وهي:

  • الهدف الوظيفي أو الملف الشخصي أو التعريف والنبذة

يكتب فيها نبذه عنه وهدفه الذي يسعى لتحقيقه مثلاً: وأهدف إلى تطوير المنشأة التي أنتمي لها وكذلك تطوير ذاتي فيها شخصياً ومهنياً.

ويوضع الهدف الوظيفي بعد البيانات الشخصية وقبل التعليم.

  • الأنشطة أو الإنجازات

مثل الأعمال التطوعية والمبادرات والعضويات وشهادات التقدير ومشاريعه التي أنجزها.

ويوضع بعد الدورات وقبل المهارات.

  • الهوايات

مثل التصميم الكتابة التصوير.. إلخ

وشخصياً لا أُفضل إضافتها لأني أعتبرها حشو في السيرة وتبعدها عن الاحترافية.

وتوضع بعد المهارات.

  • المراجع

مثل أن تكتب الوثائق مرفقة، أو الوثائق متوفرة حال طلبها، وبعضهم يضع أرقام معرفين ومزكين له.

وشخصياً أفضل كتابة عبارة إرفاق الوثائق بدلاً من وضع أرقام معرفين لأن الجهة لم تطلبها.

  • المحور الثاني: طرق كتابة السيرة الذاتية:

للسيرة الذاتية طرق متعددة في العرض فبعضهم يعرضها بطريقة جدول وبعضهم بطريقة انفوجرافيك وبعضهم بطريقة نقاط معنونة وبعضهم يستخدم أيقونات مصغرة.. إلخ

وكل هذه الطرق صحيحة، وفي كل الطرق لابد أن يتوافر فيها ما يلي:

  • تكون بخط رسمي وألوان رسمية (أزرق – أسود -رمادي – أبيض)، ويتاح بعض الأخرى بحسب تدرجها المهم أن تكون بحدود الرسمية.
  • يراعى في ترتيبها أن تكون بلغة واحدة أو بلغتين متقابلتين وليستا متتاليتين، بمعنى أن تكون الترجمة لكل فقرة مقابلة للغة الأساسية وليست تحت كل فقرة.

  • المحور الثالث: نصائح لمحتويات السيرة الذاتية:
  • ليس من الضرورة أن تكون لك سيرة ذاتية واحدة.

من الممكن أن تكتب سيرتك بناء على ما تستهدفه من وظائف، فتضع في كل سيرة ما يخدمك للوصول لهدفك، مثلاً من السير التي مرت علي: تخصص محاسبة خبرة تسويق دورات في الصحة ومهارات في التواصل! اقترحت على صاحبة السيرة أن تفصل كل محتوى عن الآخر وأن يكون لها سيرة محاسبة تضع فيها دورات المحاسبة والمؤهل والجهة التي تدربت بها، ثم سيرة أخرى تضع فيها الخبرة بالتسويق ودورات التواصل والإقناع، وفي حال رغبتها بوظيفة في العلاقات والتسويق تقدم السيرة الثانية أما في حال رغبتها بوظيفة محاسبية تقدم بالسيرة الأولى، لماذا؟ لأن ذلك يدل على التشتت وعلى عدم تركيزها على هدف وهذا يعد الطارد الأول للمتقدمة من فرصة المقابلة وهو عدم التركيز وعدم وضوح الهدف ووجود التشتت وعدم الترابط في المحتوى وعدم الترابط بين المهارات والخبرات والمؤهلات.

ويصح أن تضع تخصصات تخدم توجهك مثل الشريعة والقانون، ومثل التسويق والتصميم، ومثل التدريب والتعليم، هذه يصح ذكرها سوياً لأن كل تخصص يخدم الآخر ويقويه.

  • ليس من الضرورة كتابة كل شيء عنك، إنما من الضرورة كتابة كل شيء يخدمك.

السيرة بوابة للعبور فاختر ما تحتاجه لوصولك لهدفك، المثال السابق اقترحت عليها إزالة الدورات الصحية لأنها لن تخدمها بالتسويق ولن تخدمها بالمحاسبة ولكنها ستخدمها في حياتها الشخصية وهذا الهدف الأسمى من هذه الدورات، لذلك انتقِ ما ستضع، ما يخدمك، وليس من المنطق وضع كل شيء بمعنى كل شيء لأن ذلك يؤدي إلى التشتت أو إلى حشو السيرة الذاتية.

  • المحور الرابع: أخطاء شائعة في كتابة السيرة الذاتية:
  • عدم كتابة الجنسية وسنة الميلاد، وهذه بيانات مهمة لأن بعض الوظائف لها سن معين وجنسية معينة.
  • الدمج بين اللغتين في ذات الفقرة، فمثلاً كلمة إنجليزية في سطر عربي أو العكس.
  • الترجمة تحت الفقرة، وهذا خطأ لأنه يؤدي إلى عدم التناسق، ولكتابة سيرة ذاتية بلغتين تكون كجدول الإنجليزي يساراً والعربي يميناً، بمعنى أن كل فقرة مقابلها ترجمتها.
  • إضافة شيء غير حقيقي عنك، أو إضافة شيء يضع حولك استفهام أو تساؤل، وتذكّر دائماً أنه ليس بالضرورة كتابة كل شيء.
  • الحشو للسيرة الذاتية لاسيما بالمهارات فمثلاً العمل ضمن فريق العمل ومهارة التواصل مع الآخرين والاتصال الفعال، كل نقطة مهارة، وهي بالواقع مهارات متقاربة ويمكن دمجها بنقطة واحدة، فكلما زادت نقاط المهارات المتشابهة والمتقاربة كلما شعر القارئ أنه حشو للسيرة وأنه لا توجد مهارات حقيقية للمتقدم وبالتالي هو يلجأ للمهارات العامة ويوزعها على نقاط.
  • عدم الاهتمام بمواضع الأحرف الكبيرة والصغيرة باللغة الإنجليزية.
  • وجود الأخطاء الإملائية وعدم ترقيم أو وضع نقاط للفقرات -أي عدم الاهتمام بعلامات الترقيم- وكذلك عدم تناسق الخطوط وكثرة تنوعها ومقاساتها مزعج لعين القارئ لابد أن تسير على وتيرة واحدة وخط إلى خطين كأقصى حد.
  • زيادة صفحات السيرة الذاتية، والصحيح الحرص على ألا تتجاوز صفحتين بحد أقصى، وإذا كانت واحدة فهذا هو الأفضل، فتكون صفحة واحدة شاملة لكل النقاط السابقة بشكل مختصر ومركز وغير مخل، فالاختصار مع الشمولية مهارة وفن لابد من إتقانه وإظهار ذلك عرض في السيرة الذاتية.
  • المبالغة بالشكل والألوان والجماليات، أو الطباعة على ورق مزخرف أو ملون، أو تصميمها على شكل انفوجرافيك متكلف أو غير رسمي.
  • مدح الذات أو الثناء عليها بالنبذة أو بالإنجازات، وكثرة التفريعات والتفاصيل.
  • كتابة بريد إلكتروني غير رسمي ورقم تواصل غير فعال، وكتابة حساب المواقع الاجتماعية كتويتر أو فيسبوك، والصحيح ألا تضاف هذه للسيرة الذاتية ويكتفى بـ لينكد إن فقط في حال الرغبة.
  • عنونة السيرة الذاتية بـ سيرة ذاتية أو CV، إنما الصحيح عنونتها باسمك الثلاثي.
  • وجود وقت فارغ بالسيرة الذاتية كالفترة الطويلة بعد التخرج دون ملئها بمشاريع أو دورات.
  • استخدام برنامج صور غير محترف فيه، والصحيح لابد أن تستخدم قالب لبرنامج تتقنه سواء صور أو word الخ وذلك لأن السيرة تحتاج لتعديل وإزالة نقاط وإضافة نقاط أخرى بين فترة وأخرى وعند كل تقديم تزيد ما يخدمك وتزيل ما لا يخدمك فلذلك لابد أن تكون بملف تستطيع أنت التعديل عليه وليس عبر موقع أو مصمم أو في برنامج لا تتقن التعامل معه.
  • حفظ وإرسال الملف بصيغة غير معروفة أو صيغة قابلة للتعديل، فالصحيح إرساله بصيغة pdf حيث إنها قابلة للعمل على أي جهاز كذلك يمكن إرسالها بصيغة صورة png لوضوحها، كذلك اسم الملف لابد أن يحتوي على اسمك وتاريخ النسخة حتى يسهل إيجادها في مرفقات البريد الإلكتروني أو في جهاز الجهة المقدم لها فمثلاً يكون SuhaAlomair-CV-16-sep-2018.

أخيراً: هنا جمعت مجموعة من المواقع التي تقدم قوالب للسير الذاتية باللغتين وتتيح تحميلها بسهولة ثم كتابة المعلومات والتعديل على تصميمها في جهازك الخاص.

  • القوالب التي وفرتها مايكروسوفت في برنامجها الوورد، وهو متاح عند فتح البرنامج وكذلك عبر الرابط للغة العربية، للغة الإنجليزية.
  • قوالب freepik من المواقع المميزة والشهيرة خياراته متنوعة، قوالبه تعمل على الفوتوشوب، بعض قوالبه مجانية وبعضها مدفوعة، متنوع وجميل
  • قوالب rezumeet من المواقع المتميزة والشهيرة، قوالبه الموقع أعجبني سريع وسهل وبصيغة وورد
  • قوالب bestfreecv تدعم العربية والإنجليزية، قليلة لكن شخصياً أعجبني الموقع وسهولة استخدامه والقوالب وورد وبوربوينت
  • قوالب ibrandstudio يحتوي على عدد يسير جيد وسهل، ويعمل على الفوتوشوب
  • قوالب designbolts، يحتوي على خيارات متعددة أكثر من 50 قالب عصري بعضها مجاني وبعضها مدفوع، وغالبها تعمل على الفوتوشوب
  • سيرة تعمل على برنامج الفوتوشوب للتصميم مفتوحة المصدر أي متاحة للتعديل هنــا
  • قالب بسيط بالعربي وشخصياً أرى أنه يحتاج لمسات إضافية يسيرة يعمل على الوورد مباشرة هنــا

وهناك العديد من المواقع التي تقدم خدمة كتابة السيرة الذاتية ومن ثم تحميلها ولكن عيبها أنها تحتفظ بمعلوماتك وتتيح مشاركتها إن لم تضع خيار المنع من ذلك، وهي كثيرة جداً بعضها عربي أو يدعم العربية، وكذلك يمكن تصميم السيرة عبر برامج التصميم وكذلك عبر مواقع الانفوجرافيك، ودائماً أُفضل أن يكون ملف أوفيس موجود على الجهاز يسهل استخدامه وتعديله ولذلك لا أحبذ التعامل مع هذه المواقع رغم جودة التصاميم وتنوع الخيارات.

وصل اللهم وسلم على نبينا محمد.