قواعد قرآنية

قواعد قرآنية

عمر آل مقبل

328 صفحة صفحة شاملة للمقدمة والفهرس، خفيف الورق وكبير الحجم نوعاً ما متوسط الوزن وساعد في ذلك خفة الورق، الطباعة ملونة الزخارف والشواهد باللون الأخضر وما تبقى بالأسود، ممتلئ الورق إلى حد ما وحجم الخط كبير وواضح، واستخدم فيه طريقة البحوث الشرعية من ناحية وجود الهوامش وخط الكتابة وأضاف الزخارف بشكل مرتب.

يحتوي على خمسون قاعدة متفرقة في النفس والعلم والأخلاق والتعامل والسلوك وحياة المسلم بشكل عام، وهذه القواعد عبارة عن آيات قرآنية، مثل “إن الله يأمر بالعدل”، “والصلح خير”، “إن الحسنات يذهبن السيئات” ونحو ذلك، كل آية عبارة عن قاعدة يبدأ ببيان أهميتها وشرح معناها ثم تعليقه وأمثلة.

مزاياه/

جودة الطباعة وخفة الكتاب مقارنة بحجمه وعدد صفحاته.

الاختصار والتلخيص وعدم الاطالة إلا في بعض المواضع.

كثرة الشواهد من القران والسنة والشعر العربي والتاريخ وضرب الأمثلة على القاعدة.

استفدت منه/

أن الانسان عوناً لأخيه وأن المكر لا يلحق ضرره إلا صاحبه.

إن للصدق آثار حسنة على صاحبه، وهي صفة وخلق حث عليه الدين وهو صفة للنبي عليه الصلاة والسلام، وصفة كلها خير لصاحبها.

أن الخير يجازى بالخير ولو لم يحصله الشخص في حياته فيكفيه أن الله يعلمه، وعلى من يفعل الخير ألا ينتظر جزاءه من الناس بل يطمئن ويرتاح لأن الله يعلمه وهو يجازيه بالخير.

اتقان العمل من الصفات التي تعود بالخير على الشخص وعلى من حوله وعلى المجتمع والبيئة المحيطة.

 

 

عبارات أعجبتني من هذا الكتاب