الهواية أن تقضي وقتك باستمتاع

الوقت سينقضي بشكل أو بآخر

لكن الاستمتاع به لا يأتي إلا بممارسة ما نرغب.. ولذلك لا نجعل انشغالنا بمهام حياتنا تشغلنا عن هواياتنا وابتكارها والنهوض بها في أنفسنا، نحن لا نعلم أين ترسي بنا الظروف ربما الآن ننشغل وبعد فترة يذهب ما يشغلنا حينها هوايتك هي باب الاستمتاع بالحياة وتنشيط الصحة النفسية وربما البدنية.

لابد أن يكون لكل شخص هواية وليست الهواية فقط هي قراءة أو كتابة أو رسم.. تختلف الهوايات وتتنوع هناك بالإضافة إلى ما سبق ركوب الدرجات ركوب الخيل التصميم بشتى أنواعه تشكيل اللوحات الصيد الطهي تنسيق الحفلات تنسيق الديكور الحياكة تسلق المرتفعات الرماية الطيران بالتحكم عن بعد تزيين السيارات تزيين الأواني والتحف صناعة اللعب الإلكترونية والحركية والتطبيقات وتربية الحيوانات والطيور والزراعة والزخرفة ورعاية المناحل والتصوير وغيرها، هذه هوايات يستمتع الشخص حين يقوم بها ولها فنونها وطرقها المتجددة.. أما مجرد قضاء الوقت بالمتابعة لمستجداتها والتصفح هذا اهتمام.. حينما أهتم بالديكور مثلاً أتابع مستجداته أتابع البارزين فيه أعرف طرقه، هذا اهتمام.. لكن عندما يُمارس على أرض الواقع هذه هواية تشغل الشخص ويمتلئ يومه بها ويستمتع في أداءه وانجازه فيها وهذا لا شك له عائده على ذهنه ونشاطه.. ناهيكم عن أنه قد يكون منها مصدر لدخل إضافي إذا أولاه الشخص وقتاً كافياً ولاقى الرواج.

هناك امرأة في منتصف العمر اهتمت ببيتها وأبناءها حتى كبروا واستقلوا بمنازلهم وبقيت هي وزوجها تهتم به وترعاه وتتابعه، كان بيتها شغلها الوحيد، وهذا حسن بلا شك لكنه يضل في طور مهمات الحياة الواجبة التي لابد منها.. بعد رحيل زوجها بعدة سنوات لم تعد هي كما هي.. تأثرت صحتها وتشتت تفكيرها.. كانت تقضي الوقت عند التلفاز وتقوم بمهماتها اليومية وتستقبل الزائرين لها وهكذا يوما بعد يوم كان برنامجها، عند تأمل برنامجها يتضح أنه ليس لها هواية تستعين بها في قضاء وقتها باستمتاع مما انعكس عليها مؤخراً.

كما أسلفت الوقت سينقضي بشتى الطرق لكن هناك فرق بين أن ينقضي باستمتاع وإنجاز وحركة ذهنية قبل أن تكون بدنية وبين أن ينتهي بمهمات روتينية وركود جسدي وتفكير في ماضي أو مستقبل.. وهنا برأيي يأتي دور الهوايات في انتشال صاحبها من دوامته اليومية وتجديد طاقته ونشاطه ذهنياً وبدنياً كما هو الحال في العلاقات الاجتماعية التي لها دور مقارب.

أخيراً: علينا تحدد هواياتنا ولا نهملها ولا نخلط بين مفهوم الاهتمامات والهوايات فالهواية ممارسة بمتعة وتطبيق إنجازات وهي تلقائياً ستكون من اهتمام فكل هواية اهتمام لا العكس.. والاهتمامات لا تقوم بدور الهوايات.